تقنيات التواصل بتطبيقات فيسبوك وإنستجرام وواتساب مسروقة !

بعد النجاح الهائل التي حققته شركة فيسبوك والتربع على قمة مواقع التواصل الاجتماعي في تقنيات التواصل هي والتطبيقات التابعة لها إنستجرام وواتساب

أقامت شركة بلاك بيري دعوى ضد شركة فيسبوك تتهمها بسرقة تقنيات التواصل الخاصة بها واستخدامها في التحديثات الأخيرة الخاصة بتطبيقاتها

وقد أعلنت شركة بلاك بيري عن رفع دعوى قضائية يم 6 مارس 2018 أمام محكمة لوس أنجلوس بسبب انتهاك شركة فيسبوك لحقوق ملكيتها الفكرية واستخدمت تقنيات التواصل الخاصة بشركة بلاك بيري في تطوير التواصل خلال تطبيقاتها

وصرحت المتحدثة باسم الشركة الكندية ” بلاك بيري ” السيدة سارة ماكيني بأنه كان من الضروري مقاضاة شركة فيسبوك للحفاظ على حقوق الملكية الفكرية الخاصة بشركة بلاك بيري بسبب انتهاك شركة فيسبوك لها

ومن جهة شركة فيسبوك لم يصدر أي تعليق بخصوص هذه الدعوة القضائية أو أي تصريح ينفي ما وجه إليها من تهم من قبل شركة بلاك بيري الكندية بسرقة حقوق ملكيتها الفكرية

وقد صرحت شركة بلاك بيري أنها عرضت على شركة فيسبوك مشروع تعاون مشترك يهدف إلى تطوير طرق التواصل وقد صرحت سارة ماكيني أيضاً المتحدثة باسم الشركة الكندية بلاك بيري أن هذه الدعوى القضائية تمت بعد محاولات عدة للحوار عبر السنوات الماضية

وإثر ما فعلته شركة فيسبوك قد تكبدت الشركة الكندية بلاك بيري خسائر فادحة في حين تخطي عدد مستخدمي موقع فيسبوك 2 مليار شخص حول العالم وواتساب أكثر من مليار ونصف شخص أما إنستجرام هذا التطبيق الخاص بمشاركة الصور واليوميات يزيد عدد مستخدميه كل عام 800 مليون شخص

إذا ماذا تتوقع رد شركة فيسبوك على هذه الإدعاءات حول سرقتها حقوق الملكية الفكرية الخاصة بشركة بلاك بيري الكندية

هل ستتكبد الشركة التعويضات بسبب سرقة التقنية الخاصة بالتواصل لشركة بلاك بيري أم سوف تتقدم بحلول للشركة الكندية للوصول إلى أتفاق عادل يحمي حقوقها الملكية وتستمر فيسبوك فيما هي عليه

أم أن هذا الإدعاء كاذب من الأساس وليس له غرض سوى المساس بسمعة أشهر موقع تواصل اجتماعي في العالم